جميع الأخبار في مكان واحد

أوقعت المئات بين قتيل ومصاب.. الملك يعزي الرئيس الأمريكي في ضحايا الأعاصير

بعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى رئيس الولايات المتحدة الأمريكية جوزيف بايدن، وذلك على إثر الأعاصير التي ضربت عددا من الولايات الأمريكية، وخلفت المئات بين قتيل ومصاب.

ومما جاء في برقية الملك “لقد تلقيت ببالغ التأثر والأسى، نبأ الأعاصير التي ضربت ولاية كنتاكي وولايات أخرى في البلاد، مما تسبب في خسائر بشرية ومادية جسيمة”.

وأعرب الملك، في هذه البرقية التي أرودتها وكالة الأنباء الؤسمية “لاماب”، لبايدن ومن خلاله للأسر المكلومة وللشعب الأمريكي، عن أحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة والتضامن.

وأعلن الرئيس الأميركي جو بايدن أنّ الأعاصير التي ضربت أجزاء من الولايات المتحدة هي الأكبر من نوعها في تاريخ البلاد، وألحقت العواصف القوية الدمار في عدة ولايات، وتركت الآلاف بدون كهرباء، خاصة في ولاية كنتاكي.

وبحسب السلطات الأمريكية، فإن حصيلة الضحايا تجاوز 80 قتيلا ومئات المصابين، خاصة في خمس ولايات وسط الولايات المتحدة وجنوبها، كما أعلن بايدن ولاية “كنتاكي” منطقة كارثة كبرى بعد مقتل العشرات فيها.

وأظهرت صور وفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي مباني دمرتها العاصفة وتناثر قضبان حديد ملتوية وأشجار مقتلعة وحجارة في الشوارع تاركة وراءها واجهات منازل مدمرة، فيما تجاوزت سرعة الرياح المرافقة للأعاصير 300 كيلومتر في الساعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.