جميع الأخبار في مكان واحد

الأساتذة أطر الأكاديميات يحتجون بمدينة العروي

احتج فرعا الناظور والدريويش “للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” بمدينة العروي، في إقليم الناظور، مساء الثلاثاء، في إطار المطالبة بإسقاط نظام التعاقد.

واجتمع المحتجون في ساحة عمومية بالعروي، حيث رددوا مجموعة من الشعارات الداعية إلى الإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية والتراجع عن نظام التعاقد الذي دخل حيز التطبيق منذ 5 سنوات في قطاع التعليم.

وحسب البيان الختامي لفرعي الناظور والدريوش” للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، فإن الوقفة المنظمة بمدينة العروي “تأتي استمرارا في معركة إسقاط مخطط التعاقد وتحصينا للمدرسة والوظيفة العموميتين من كل الهجمات والمخططات المستهدفة لمجانية التعليم”.

واستنكر البيان الشروط الجديدة التي فرضتها وزارة التربية الوطنية مؤخرا لاجتياز مباريات التعليم، وعلى رأسها تحديد العمر في 30 سنة، واعتبرها “استمرارا في استهداف المدرسة العمومية”.

ودعا “الأساتذة المتعاقدون” بالناظور والدريوش إلى المزيد من التعبئة والالتفاف حول مطالب التنسيقية، وشددوا على الاستمرار في “معركة إسقاط نظام التعاقد” بمختلف المحطات الاحتجاجية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.