جميع الأخبار في مكان واحد

“المسرح يتحرك”.. وزير الثقافة يوقع اتفاقية شراكة لإنقاذ المسرح من “السكتة القلبية”

وقع وزير الشباب والثقافة والتواصل مهدي بنسعيد، أمس الإثنين، اتفاقية شراكة مع الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة من أجل دعم قطاع المسرح في ظل أزمة كورونا.

وتروم الإتفاقية حسب بلاغ لوزارة الثقافة، إلى تنظيم تظاهرة مسرحية سنوية تحت شعار “المسرح يتحرك” تهدف لتصوير ستين عملا مسرحيا واقتناء حقوق بثها عبر قنوات الشركة الوطنية والمنصة الرقمية لقطاع الثقافة بمبالغ تتراوح بين 150.000 درهم و 200.000 درهم لكل مسرحية.

وأوضح البلاغ، أن الاتفاقية تأتي في إطار استراتيجية وزارة الشباب والثقافة والتواصل الهادفة لدعم قطاع المسـرح، وسعيا من الوزارة والشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة للتخفيف من تداعيات الجائحة وتأثيرها المادي والمعنوي على العاملين في المجال المسرحي.

ويرتقب إحداث لجنة مشتركة من ممثلين عن المؤسستين ومهنيين من ذوي الاختصاص لاختيار الأعمال التي سيتم تصويرها وبثها وانتقاء ثلاثة منها للفوز بجوائز هذه الدورة إضافة إلى جوائز في كل من الإخراج والسينوغرافيا والنص والتشخيص ذكور وإناث.

وكان فنانون وفاعلون ثقافيون،قد أطلقوا بداية الشهر الجاري عبر المنصات الاجتماعية، حملة “المسرح المغربي يحتضر”، رداً على منع الحكومة جميع المهرجانات والأنشطة الثقافية والفنية، لوقف انتشار وباء كورونا.

ونشر فنانون معروفون، من بينهم لطيفة أحرار وحسن فولان وسعاد خويي وآخرين، فيديوهات يطالبون فيها وزير الثقافة المهدي بنسعيد بإنقاذ المسرح المغربي من “السكتة القلبية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.